الخميس 25 يوليو 2024

سوزان مبارك طالبت بمنع عرض مسلسل الحاج متولي

موقع أيام تريندز

 هو واحد من أشهر مسلسلات الألفية إن لم يكن أشهرها، هو مسلسل “عائلة الحاج متولي”، للفنان الكبير نور الشريف نجم الدراما التلفزيونية، الذي تعهد لجمهوره بتقديم دراما جيدة تناقش أفكارا طازجة.
ارتبط الناس بمسلسل “عائلة الحاج متولي” وأبطاله، بداية من نور الشريف، وماجدة زكي وسمية الخشاب ومصطفى شعبان وأحمد الدمرداش، ولكن الكثيرون لا يعرفون أن للمسلسل جزء ثاني لم يتم بسبب السيدة سوزان مبارك.

نجاح المسلسل أغرى صناعه بتقديم جزء ثاني، لكن هذا ما لم يحدث، بل أن الجزء الأول تعرض لمضايقات كثيرة، بسبب تشجيعه على التعدد، وهاجم المجلس القومي للمرأة المسلسل، ودخل في نقاش مطول مع مؤلفه السيناريست مصطفى محرم.

أما الفنان نور الشريف، فيقول عن المسلسل، إن قصة العمل جعلته يوافق عليها مؤكدًا أنه توقع حدوث جدال وهجوم كبير بسبب أحداثه، وبالرغم من ذلك قرر أن يقدمه عن قصد، موضحا أن مسلسل “عائلة الحاج متولي” لا يشجع على تعدد الزوجات مثلما أُشيع، متابعًا، أن الكاتب مصطفى محرم، تناوله بطريقة خيالية لأن هذا لا يحدث في الحقيقة، وهذا سبب آخر جعله يقدمه.



ويقول مصطفى محرم في حواره مع أسماء كردى – وأدهم عاطف  ، قبل ۏفاته، إن سوزان مبارك تدخلت بالفعل لمنع عرض المسلسل، وصفوت الشريف وقتها قال: إن المسلسل ناجح على مستوى العالم العربى ولا يمكن إلغاؤه، ووزير الخارجية المصري (أحمد أبو الغيط)، قال: إن العرب اختلفوا في كل شيء لكنهم اتفقوا على الحاج متولى.
والكلام على عهدة مصطفى محرم: “لجأ صفوت الشريف لحسني مبارك لاستمرار عرض المسلسل، وكان من المداومين على متابعة المسلسل كل يوم، وأخبره برغبة سوزان في إلغائه فكان رد مبارك: “إزاى ده العرب سايبين الأزمات كلها وبيكلمونى عنه”.

الجزء الثاني من المسلسل

نوى مصطفى محرم كتابة الجزء الثاني من المسلسل، لكن الضغوطات أتته من صفوت الشريف (وزير الإعلام وقتها)، والذي قال له: “بلاش يا مصطفى… الهانم زعلانة”، في إشارة إلى السيدة سوزان مبارك، حرم الرئيس، وأكّد مصطفى محرّم، أنّ عدم تقديم جزء ثانٍ من مسلسله يعود لضغوطٍ تعرّض لها من بعض رموز النّظام السابقة، والذريعة كانت أنّ العمل يشجع تعدد الزوجات وهو غير صحيح.