الثلاثاء 23 يوليو 2024

الفنان إيمان البحر درويش بعد تدهور حالته الصحية

موقع أيام تريندز

  حالة من الجدل على مواقع التواصل الاجتماعي بعد تداول صورة لـ الفنان إيمان البحر درويش، تظهر تعرضه لأزمة صحية شديدة.

جاء إيمان البحر درويش في الصورة، وهو في حالة من الضعف والهزال، وظهر نحيفًا وقد فقد جزء كبير جدًا من وزنه، إضافة لـ فقدانه شعره وإصابته بالصلع.

ما هو مرض الفنان إيمان البحر درويش؟

واتضح أن أجرى إيمان البحر درويش 3 عمليات في المخ، لـ إصابته بالسړطان.

وأوضح أن أعراض سړطان الدماغ تختلف وفقًا للمنطقة التي يوجد بها الورم، ولكن بعض الأعراض الشائعة تشمل الصداع والدوار والتعب والغثيان والتقيؤ وضعف البصر والتشنجات والتغيرات في السلوك والشخصية.

وأضاف أنه يمكن تشخيص سړطان الدماغ من خلال العديد من الفحوصات الطبية، مثل الفحص الطبي والصور الشعاعية وفحص CT أو MRI، وعلاجه يختلف وفقًا لنوع الورم وموقعه وحجمه وحالة المړيض، ويمكن أن يشمل الجراحة والعلاج الإشعاعي والعلاج الكيميائي والعلاج الهدفي.

يمكن للعلاج الإشعاعي لسړطان الدماغ أن يسبب آثار جانبية، حيث يؤثر الإشعاع على الخلايا السليمة في الدماغ بجانب الخلايا السړطانية المستهدفة، وقد تظهر هذه الآثار الجانبية بشكل فوري أو بعد فترة من الزمن.



من الآثار الجانبية الشائعة للعلاج الإشعاعي لسړطان الدماغ:

التعب والإرهاق

الصداع

غثيان وقيء

فقدان الشهية

تغيرات في الشخصية والمزاج

تساقط الشعر في منطقة العلاج

ضعف الذاكرة والتركيز

التهاب الجلد في منطقة العلاج

يمكن للأطباء تخفيف هذه الآثار الجانبية باستخدام أدوية مثل مسكنات الألم ومضادات الغثيان والمضادات الحيوية في حالة الالتهاب، كما يمكن تحسين جودة الحياة بالعلاج النفسي أو التغذية السليمة. ينبغي للمريض أن يبلغ الطبيب عن أي أعراض جانبية يعاني منها بعد العلاج الإشعاعي.

هل يمكن الشفاء التام من سړطان الدماغ؟

تعتمد فرص الشفاء التام من سړطان الدماغ على عدة عوامل، مثل نوع الورم وموقعه وحجمه ومرحلته وحالة المړيض وعمره وتاريخه الطبي، وقد يختلف العلاج المناسب وفقًا لهذه العوامل.

في حالات الأورام الحميدة، يمكن إزالتها جراحيًا بنسبة نجاح عالية، ويمكن أن يتم الشفاء التام من سړطان الدماغ في حالات الأورام الخبيثة التي تم اكتشافها في مراحل مبكرة وتم علاجها بشكل فعال.

ومع ذلك، يعتبر سړطان الدماغ من الأمراض الخطېرة التي تتطلب علاجًا شاملاً ومتعدد الأطوار، وغالبًا ما يتم استخدام عدة أنواع من العلاج، مثل الجراحة والعلاج الإشعاعي والعلاج الكيميائي والعلاج الهدفي، لتحقيق أفضل نتيجة ممكنة.

ومع ذلك، بالرغم من أن بعض الأشخاص يشفون تمامًا من سړطان الدماغ، إلا أن العديد من المرضى لا يتمكنون من الشفاء التام، ويتم تخفيف الأعراض وتحسين نوعية حياتهم بشكل عام.